Skip to product information
1 of 2

إمبراطورية شريرة ما فعلته بريطانيا في الهند

إمبراطورية شريرة ما فعلته بريطانيا في الهند

Regular price Dhs. 70.00 AED
Regular price Sale price Dhs. 70.00 AED
Sale Sold out
Shipping calculated at checkout.
بقلم شاشي ثارور، 300 صفحة

كانت حصة الهند من الاقتصاد العالمي في القرن الثامن عشر تضاهي حصة أوروبا، وبحلول عام 1947 انخفضت الحصة ستة أضعاف.

يروي شاشي ثارور في "إمبراطورية شريرة" القصة الحقيقية للبريطانيين في الهند، منذ وصول شركة الهند الشرقية عام 1757 حتى نهاية حكم الراج، ويكشف كيف أقامت بريطانيا نهضتها من خلال نهبها للهند. لقد كانت الهند أكبر مشروع مربح لبريطانيا، وقد دفع الهنود حرفيًّا ثمن اضطهادهم.

تأسست الثورة الصناعية البريطانية من خلال تقليص الصناعة الهندية، وتدمير صناعة النسيج فيها. مات في عهد البريطانيين الملايين جوعًا، بما في ذلك أربعة ملايين في عام 1943 وحسب، بعد أن حوّل البطل القومي شرشل مخزون البنغال الغذائي إلى المجهود الحربي.

وبجانب الغزو والخداع، فجرت الإمبراطورية المتمردين بفوهات المدافع، وذبحت المتظاهرين العزل ورسّخت العنصرية المؤسسية. لقد بررت الإمبريالية البريطانية نفسها على أنها استبداد مستنير لصالح المحكومين.

يتحدى ثارور الحجج المؤيدة للإمبراطورية ويهدمها، موضحًا كيف استهدفت كل منح الإمبراطورية، من السكك الحديدية إلى سيادة القانون، مصالح بريطانيا فقط. إن إعادة التقييم الحادة هذه للاستعمار تعرض آثار التدمير المزعج الذي خلفه إرث بريطانيا الملطخ في الهند.

"شرس ومذهل! ضروري لتوضيح بريطانيا الضائعة في الأوهام الداكنة حول ماضيها، إن إمبراطورية شريرة هو التاريخ في أفضل حالاته وأكثرها وضوحًا". بن يودا، مؤلف كتاب "هذه هي لندن "This is London.

"نادر حقًّا أن نصادف التاريخ ممتعًا ومقنعًا على هذا النحو". أميتاف غوش.

"رائع! لائحة اتهام شديدة اللهجة للراج وما خلّفه في الهند. يُنصح بقراءته لجميع أنصار الثقافة الإنجليزية في المستعمرات البريطانية السابقة، ويجب أن يكون كتابًا مدرسيًّا في بريطانيا".

سليل تريباثي، رئيس لجنة أدباء السجون، ونادي القلم الدولي، ومؤلف كتاب "العقيد الذي لن يتوب".
View full details